RSS

نوفمبر التاريخ يعيد نفسه لـ مصر

11 نوفمبر

أعشق مصر وأعشق كل البلدان المسلمه ولا أعترف بعشق الدول العربيه التي مسخت الإسلام عن تراثها وأراضيها

سـ أدخل بالموضوع مباشره حتى لا تضيع الفكره بمتاهات المقدمه وحروف الكلمات

 

نعم التاريخ يعيد نفسه لـ مصر , مصر تعتبر من أكثر الأراضي خيانه للأمه الإسلاميه رغم شعبها المسلم البسيط والجميل خانت فلسطين وخانت قضايا أمم المسلمين بتاريخ الحديث .

نستعرض معكم أهم القضايا .

الضباط الأحرار بقيادة جمال عبدالناصر لم تنشئ من فراغ أو تفرد فكري فقد قرأت سيرة جمال عبدالناصر عدة مرات هي شخصيه أزدواجية حثتني كثيراً للبحث عن ماضيه حتى أفهم هذا الرجل , نعم بحثت وتعمقت كثيراً في حياة هذا الرجل وللآسف أتضح لي مايلي .

أولاً أشك في ديانته الحقيقيه وأسمه الحقيقي .

فـ هو ولد في حارة اليهود بمصر وتحديداً ” بـالخرنفش ” وكان جاره الذي يبعد عن منزله بعدة أمتار فقط هو ” موشي ديان ” الذي زور أنه ولد في فلسطين وهذا غير صحيح مازال في حارة اليهود عدة آلاف يذكرون محل أقامته وهو مقابل بيت جمال عبدالناصر والفرق السني بينهم لا يتعدى ثلاث سنوات , بدأت المكيده على مصر وتسلم جمال عبدالناصر السلطه وموشي ديان هاجر إلى إسرائيل ليتسلم مناصب رفيعه بالحكومه وتحديداً وزارة الدفاع الذي كان يعمل بها جمال عبدالناصر وكلاهما سبب وفاتهم واحد وهو غامض سكته قلبيه !!!! … عندما أحترق كرت جمال عبدالناصر أمام الشعب قرر التخلي عن السلطه وهو أمر مباشر من إسرائيل وقبل بالقرار بما أسميه قرار النكسه , فوجد تعاطف بعض العاميين المصريين وكان متلذذ بسلطه المناصب لها لذه غير معهوده وبعدها تم إغتياله وقالوا ” مات رئيسنا بسكته قلبيه ” وتولى أنور السادات السلطه وعاش يحاول ان يدغدغ مشاعر الشعب المصري والإسرائيلي وقد زارهم شخصياً بالكينست الإسرائيلي ولم يروق لهم فـ تم إغتياله بمنصة عرض عسكري بحضور أمني مُشدد فـ تم تعين مايعرف بقائد السرب محمد حسني مبارك وعاش مع إسرائيل بأمن وأمان يُطبق مايملى عليه حرفياً دون أعتراض ولكن هرم الرجل بالعمر وفكر بتوريث الحكم لأحد أبنائه وبهذه اللحظه تم تشكيل وزاري في الولايات المتحده وحضرت امرأه سمراء البشره تُدعى ” كوندليزا رايس ” تم ترشيحها لتولي منصب حقيبة الوزارة الخارجيه الأمريكيه وتم أستجوابها بالكونجرس عن تطلعاتها والمعروف ان الكونجرس الأمريكي مسيطر بشكل كامل من اليهود , قالت حرفياً ” يجب علينا تغير بعض الرؤساء ” وهو بالطبع لأمن إسرائيل وتمت الموافقه عليها ورسمت الخطط وتم ضخ الأموال لقاده بالجيش والشرطه من أجل عدم التدخل بمظاهرات مصر , ومن ذهب لـ مصر قبل الثوره يعلم ان الإنسان المصري يُهان ولا يكرم وان الباشا ” الضابط ” هو باشا له سلطه مطلقه ممكن يسجن أي مواطن مصري بدون أي محاكمه , ولكن بالثوره أستغربت كيف حدث هذا ! , ولم أستبعد وجود مؤامره ولكن سكت حتى توضح الأيام ذلك وفجاه فرحت وقلت أخيراً مصر تحررت من حكم العسكر بنجاح الرئيس الشرعي محمد مرسي , ولكن لم أراهن على أستمراره في حينها كنت طالب في مصر وكنت أستمع للأخبار المصريه المحليه بشكل مستمر وقد راهنت على عدم أستمراره كان الإعلام ليل ونهار يشتمه ولم يغلق أي محطه أو أذاعه فقلت عزله قريب كون من يسيطر على الإعلام يملك الناس , وأذكر حينها سألت عن سعر الحشيش الذي كان متوفر بشكل هائل في حقبة حسني مبارك لا يوجد إلا بأسعار تضاعفت لعدم القدره على التهريب وبعدها تم تشكيل وزاري غريب بعد أجتماع مرسي مع السفيره الأمريكيه وتم وضع عبدالفتاح السيسي وزيراً لدفاع !! من هذا الرجل الغريب ؟ لم أرتاح لوجه بتاتاً وبحثت عنه بشكل مُفصل وكان ولداً فاشلاً دراسياً والمصيبه العظمه انه يقطن بحارة اليهود تحديداً ” بالخرنفش ” الأسم مسلم عبدالفتاح السيسي ولكن الأم من هي ! للعلم ان شارع الخرنفش أو ان صح التعبير حارة اليهود لا يسكنها إلا يهودي بحثت كثيراً بأكثر من أرشيف ولم أجد أسمها حتى كتابتي لهذه السطور , أعتقد والله اعلم أنها يهودية الأصل … وقاد إنقلاب عسكري وأرجع الحكم للعسكر وفي عهده قتل ودمر مساجد وسيطر على الإعلام لان المصري البسيط فقير فهم وفائض معرفه .

بدأ حياته السياسيه رجل ساذج لا يعرف قول كلمتين بمؤتمر وجد من يسانده من دول الخليج دعموه حتى أستولى على عرش الملايين وحب شغفه للمال طلب من شعبه أرسال رسائل هاتفيه لدعم مصر وكل رساله حدد قيمتها ” جنيه ” وضربها بأكثر من 70 مليون مواطن , الرجل حب المال بشكل جنوني ودمر مُخطط مرسوم فـ ستولى على أهم الخزائن ” سكر و شاي ” وقام يبيعهم بالأسواق السوداء عن طريق مناديبه ولم يكتفي طلب قرضاً من البنك ورفض وقام بتعويم الجنيه المصري وسرق أموالاً لا تعد وتحصى …. وأنا أقولها لكم ياشعب مصر العظيم لا تبحثوا عن رئيس غير السيسي فـ أنتم شعب لا يحب إلا الفقر والمجاعه وفوق هذا الذل وقد قال الله في محكم تنزليه ” ادخلوا مصر إن شاء الله آمنين ” لأنكم شعب مستضعف تغلبه العاطفه .
 

 
Advertisements
 
أضف تعليق

Posted by في نوفمبر 11, 2016 in غير مصنف

 

التعليقات مغلقة.

 
%d مدونون معجبون بهذه: