RSS

Monthly Archives: يناير 2010

بئس خلف لخير سلف

مقطع آلمني جداً فعلاً نحن بئس الخلف لخير سلف


قبل سقوط الاندلس آرسلوا الكفار جواسيس ليشاهدوا حال المسلمين لشن الحرب وأجمع الجواسيس بأن الحرب عليهم مستحيله والسبب أن المسلمين مشغولين بالعلوم والدراسات وبعد مضي ٨٠٠ سنه أرسلو جواسيس مره أخرى وشاهد أحد الجواسيس شاباً حزيناً جالساً تحت ظل شجره سئله الجاسوس مابك فـ أجاب أن حبيبتي تركتني ! وأرسل الجاسوس بأن أفضل وقت للحرب على المسلمين هي الآن  وفعلاً سقطت الأندلس وذهبت جهود طارق بن زياد

وأن أتينا إلى يوسف بن أيوب الملقب بصلاح الدين الأيوبي الذي حرر القدس وحمي مكه والمدينه المنوره من حرب وشيكه والذي هدد بمحاربتها أن ذاك أرناطُ ولحظة وفاة صلاح الدين الأيوبي رحمه الله فتُحت خزنته وأكتشفوا أنه خزينته لا تكفي لجنازته فقد مات فقيراً لا يملك إلا ٤٧ درهماً وجرام واحد من الذهب كان رحمه الله لا يبحث عن جمع الأموال وفتح الأرصده بالبنوك ولا يبحث عن شاعراً منافقاً يمتدحه ليعطيه المال مثل مانرا في وقتنا الحالي  وأنا على يقين بأن الكثير قد يقولون ماذا تقول يا أحمد أن زماننا غير زمانهم والجواب مثل ماقال الشافعي ( نعيبُ زماننا والعيبُ فينا … وما لزماننا عيبٌ سوانا ) أن العيب ليس بزمن أو الوقت أن العيب فينا لنا الزمن لا يتغير بل نحن الذين نتغير وكما قال الله تعالى ” أن الله لا يغير مابقوم حتى يغيروا مابنفسهم ” نعم نحن الذين غيرنا أنفسنا تجد صالات القمار  والديسكوات ممتلئ بالمسلمين فجراً والمساجد تكاد تخلوا من المصلي نقرآ روايات أجاثا غريستي وروائع كونان دويل بينما القرآن الكريم وسيرة الحبيب ماقل وندر نفكر بهم و نجمع الآموال من أجل شراء سيارات فاخره وسفرات صيفيه وشتويه ممتعه بينما عدة الاف من المسلمين يصارعون الجوع

يدور براسي سؤال هل إذا أحتلت مكه المكرمه سنجد وحده إسلاميه بالمعنى الصحيح أم سنجد الرؤساء يصرحون ويستنكرون ويطالبون الأمم المتحده بحل المسئله

أتوقع أنهم يطالبون الأمم المتحده بحل المسئله لنا مسئلة الجهاد والقتال ليست من صفاتهم لنهم رجالاً يحبون الحياه ويبغضون الموت



Advertisements
 
أضف تعليق

Posted by في يناير 31, 2010 in 1

 

الأوسمة: , , , , , , , , , ,

تقمص الشخصيات

أغلب الناس سمع عن رجل يدعي بأنه المهدي وأخر يدعي بأنه بعث رسولاً وأخر يؤمن بأنه شخص موعود وظهر وغيرهم يقول بأن روحه شخصيه تاريخيه ظهرت لتحدد العوالم

أن تقمص الشخصيات هو مرض حاله حال السرطان والأورام بمعنى أنه مرض خطير أن أستهزئت بصاحبه أنتحر وأن صدقته لمجرد كلامه جننت مثله

سأعرض لكم أمثله بسيطه

بريطانيه من أصل نيجري تزعم بأنها تملك بجسدها روح الفرعونية نفرتيتي وأنها بلغٌت برساله يجب أن تصل للعالم

وأخرين يدعون بأنهم المهدي المنتظر

هل تعلمون بنظري كل هذا يهون ولكن الطامه الكبرى هي لشخص يدعي بأنه الله ! والعياذ بالله

أعزائي أن تقمص الشخصيات منذوا بداية البشريه ولكن فرق التعامل قال الحبيب صلى الله عليه وسلم “رفع القلم عن ثلاثة عن النائم حتى يستيقظ، وعن الصبي حتى يبلغ، وعن المجنون حتى يعقل”

أن كان الله سبحانه وتعالى رفع القلم عن أنسان غير واعي كيف لنا نحن يالخلق نشهر بهم في وسائل الأعلام وبشبكات الأنترنت والبلوتوث وكثير من الدول تدينهم وتحاكمهم دون وضع خطه بسيطه لعالجه

 
أضف تعليق

Posted by في يناير 29, 2010 in 1

 

الأوسمة: , , , , , , , ,